محلل سياسي سعودي: صواريخ المليشيا لم تؤثر على الحياة اليومية في المملكة

اليمن العربي 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

قال المحلل السياسي مبارك آل عاتي إن استمرار إطلاق التمرد الحوثي الإيراني الصواريخ الباليستية باتجاه المدن والقرى الآهلة بالسكان، يأتي كمحاولات عبثية لإثبات أن مازال بهم نبض، رغم إدراكهم أنه لم يعد لهم قوة أو تأثير فاصل في الميدان، إذ تمكنت قوات الجيش الوطني في اليمن، وبدعم من التحالف العربي من إنهاء خطرهم وتقطيع أوصالهم ودحرهم عن معظم المدن اليمنية.

وأضاف، في تصريح إلى صحيفة الرياض: برغم أن هذه المحاولات العبثية لم تعد ذات تأثير يسبب الخوف، بسبب يقظة وجاهزية وتميز قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي، إلا أن ذلك يعدّ مخالفة حقيقية للقوانين الدولية الإنسانية، إذ إن ما تقوم به الميليشيات الحوثية يعد تطوراً خطيراً في حرب المنظمات الإرهابية، ومن يدعمهم كنظام إيران، يثبت دون أدنى شك استمرار تورط نظام طهران في دعم الجماعة الإرهابية المسلحة بقدرات نوعية، في تحد صريح وخرق واضح للقرار الأممي 2216 والقرار 2231.

وأوضح آل عاتي أنه وبرغم حدوث هذه المحاولات العبثية الحوثية في فترات متباعدة، إلا أنها لم تكن ذات تأثير على مجريات الأحداث والحياة اليومية في المجتمع السعودي ولله الحمد، الذي واصل العمل والتنمية والحياة بشكل اعتيادي مثل كل يوم، واضعاً ثقته في قيادته وفي قدرات قوات الدفاع الجوي السعودي، التي أثبتت جاهزية عالية واستعداداً منقطع النظير، محبطة كل تلك المحاولات، عبر نجاحها المتواصل في اقتناص تلك الصواريخ الفاشلة ذات الصناعة الإيرانية الرديئة.


اقرأ الخبر من المصدر

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابع عاجل اليمن على الشبكات الاجتماعية

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق