اخبار تبوك - أمير تبوك يرعى جائزة سموه للتفوق العلمي والتميُّز في عامها الـ 34

أمير تبوك يرعى جائزة سموه للتفوق العلمي والتميُّز في عامها الـ 34

نشر قبل 13 ثانية - 11:26 صباحًا, 1 يوليو 2021 م

المناطق- تبوك - علي العميري:

رعى صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبد العزيز أمير منطقة تبوك رئيس اللجنة العليا لجائزة سموه للتفوق العلمي والتميُّز مساء أمس حفل جائزة سموه للتفوق العلمي والتميُّز في عامها الـ 34 وذلك بفندق جراند ملينيوم حيث كان في استقبال سموه أعضاء اللجنة العليا للجائزة.وفور وصول سموه بدأ الحفل المعد بهذه المناسبة بتلاوة آيات من القرآن الكريم، ثم ألقيت كلمة المتفوقين في التحصيل الدراسي ألقتها نيابة عنهم الطالبة هتون ابراهيم القرشي والتي أعربت فيها بإسمها ونيابة عن زملائها المتميزين عن سعادتهم بهذه الرعاية والحفاوة من قبل سمو أمير منطقة تبوك، لينطلقوا برحلتهم في خدمة دينهم ثم مليكهم والوطن الذي يفخرون دائما وأبدا بالانتماء إليه.بعدها ألقى أمين عام الجائزة الدكتور محمد بن عبد الله اللحيدان كلمة نوه في مستهلها بدور الجائزة قائلا : الإبتكار سيد الأعمال ، والأستمرار كمالها ، وهذا هو حال الجائزة التي جاءت فكرة منكم ياصاحب السمو ، منذ مايزيد عن 34 سنة ووفرتم لها كل مقومات الإستمرار من دعم ورعاية وتوجيه ، واليوم هي تسجل رقما جديدا لامست به طموحات أكثر من 5 آلاف طالب وطالبة ، كانت ولازلت لهم بمثابة الوسام الذي يميزهم كتميز أعمالهم ، فشكراً لكم ياسمو الأمير من كل قلبٍ لامستم شغف طموحه ، وتوجتم عظيم إنجازه ، وشكرا لكم من قلب كل أم وأب رأوا في تكريمكم لأبنائهم تكريما لهم .بعدها كرم سموه الفائزين والفائزات في مجال التفوق العلمي البالغ عددهم 36 فائزا وفائزة، كما كرم الفائز في مجال التميز في الإبداع والإبتكار فني أول عبدالرحمن الحربي من مستشفى للقوات المسلحة بالشمالية الغربية نظير تميزه في تطوير أسلوب الدفق النبضي للدم في أجهزة القلوب الصناعية أثناء جراحة القلب المفتوح، كما كرم سموه الشؤون الصحية بمنطقة تبوك في مجال مسار الخدمة المجتمعية، نظير ماقدموا من جهود في التصدي لجائحة ، وحماية المجتمع من خطرها.وفي الختام أدلى سموه بتصريح صحفي أكد فيه أن الجائزة قد أتت ثمارها برؤية المتميزين والمتفوقين هذا العام من أبناء وبنات المنطقة ، ومن سبقهم في الحصول على الجائزة خلال الأعوام الماضية ،  وقال سموه : هذا الأمر الذي نفخر به ، والثمرة التي نشعر أنها أهم زرع تجني العقول ثماره ، وآطلاقهم للعمل في شتى المجالات ليساهموا – بمشيئة الله – في نماء وإزدهار وطنهم ، وأن يشاركوا في رؤية القيادة وما أمر به خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – من رؤية 2030 , والذين سيكون الفائزين والفائزات إلى جانب أبناء الوطن هم عمادها ، معرباً سموه عن اعتزازه بما شاهده في لقاءه صباح أمس بالامارة بالمسئولين وعلى رأسهم الرئيس التنفيذي لشركة نيوم المهندس نظمي النصر مع أكثر من  خمسون طالبا وطالبة من أبناء وبنات المنطقة المبتعثين ضمن برنامج ” نيوم ” للإبتعاث الخارجي ، مؤكداً سموه أن هذا ما نحلم فيه وهو أيضاً  ما ينشده سمو حفظه الله ,والذي أكد بأن الغرض من هذه المشروعات هو الإنسان .ونوه سموه في ختام تصريحه بدور أبطال الصحة الذين واجهوا جائحة كورونا ، سائلاً الله السلامة للجميع وأن يحفظ بلادنا من كل سوء  ، وأن يزيل هذه الغمة عن الأمة .حضر الحفل وكيل إمارة منطقة تبوك محمد بن عبد الله الحقباني ومديرو الإدارات الحكومية والعسكرية بالمنطقة.