منظومة توكلنا تحصُد جائزة الأمم المتحدة للخدمة العامة 2022

منظومة توكلنا تحصُد جائزة الأمم المتحدة للخدمة العامة 2022
منظومة توكلنا تحصُد جائزة الأمم المتحدة للخدمة العامة 2022

حصلت منظومة “توكلنا” في تأكيد جديد لريادة المملكة تقنياً ورقمياً على جائزة الأمم المتحدة للخدمة العامة 2022، عن فئة المرونة المؤسسية والاستجابات المبتكرة لجائحة كوفيد-19، وذلك في الحفل الذي أقامته الأمم المتحدة افتراضياً ضمن المنتدى السنوي لتكريم المتميزين في الخدمة العامة؛ دعماً لتحقيق أهداف التنمية المستدامة. واعتبر رئيس الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي “سدايا” الدكتور عبدالله بن شرف الغامدي حصول منظومة “توكلنا” على الجائزة تتويجاً لما يحظى به القطاع التقني من دعمٍ واهتمامٍ غير محدودين من القيادة الحكيمة، وثمرة توجيه وتمكين صاحب السمو الملكي نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس مجلس إدارة الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي ودعمه غير المحدود لمختلف المبادرات التي أطلقتها الهيئة، وحرصه على تعزيز التكامل الحكومي؛ للاستفادة القصوى من البيانات والذكاء الاصطناعي. وأشار إلى أن “سدايا” استطاعت بتوجيهات وتمكين سموه الكريم أن تُحقق العديد من الإنجازات على الصعيدين الوطني والعالمي بقدراتٍ وطنيةٍ عالية التأهيل من أبنائها وبناتها الذين يمثلون الفخر الحقيقي بإنجازاتٍ وضعت المملكة -ولله الحمد- في مكانها الطبيعي في مقدمة دول العالم.

ولفت “الغامدي” إلى أن هذا المنجز يعد تأكيداً لريادة المملكة، ومواصلتها السير للمنافسة عالمياً، وتحقيقاً لمستهدفات رؤية المملكة 2030، ويعكس ما تتمتع به “سدايا” من بُنيةٍ تحتيةٍ تقنيةٍ متطورة، وذات موثوقية عالية أسهمت في تحقيق هذا المنجز، مبيناً أن تجربة تطبيق “توكلنا” منذ إطلاقه للمرة الأولى مع بداية جائحة مروراً بجميع المراحل التي مرّ بها تؤكد مهنية شباب وشابات المملكة الذين يقفون خلف كل النجاحات المتحققة على صعيد المنظومة. وقد أطلقت “سدايا” تطبيق “توكلنا” لمساندة الجهود الحكومية لمواجهة فيروس كورونا، حيث يهدف التطبيق في بدايته إلى المساهمة في إدارة عملية منح التصاريح إلكترونياً خلال فترة منع التجول، وذلك لمنسوبي القطاعات الحكومية والقطاع الخاص، بالإضافة إلى الأفراد؛ مما ساعد في الحد من انتشار فيروس كورونا في المملكة، وخلال مرحلة العودة بحذر ورفع إجراءات المنع؛ أطلق التطبيق عِدّة خدمات جديدة مهمة تُسهم في تحقيق العودة الآمنة، أبرزها توضيح الحالة الصحية لمستخدم التطبيق بأعلى درجات الأمان والخصوصيَّة.

واقتصر التطبيق بعد رفع الإجراءات الاحترازية والوقائية المتعلقة بمكافحة جائحة كورونا في المملكة على الخدمات المتعلقة بالجائحة من إثبات الحالة الصحية للمُستخدمين والجواز الصحي، وخدمات فحص ولقاح كورونا، ومتطلبات السفر، وإدارة التصاريح اللازمة خلال عمليات التنقل. وسعياً إلى تسخير التقنيات المتطورة، وتعزيزاً للتحول الرقمي، وتحقيقاً لمستهدفات رؤية المملكة 2030؛ أطلقت “سدايا” مؤخراً تطبيق “توكلنا خدمات” أحد المنتجات النوعية للمنظومة، ليصبح التطبيق المُمكّن الرقمي الموثوق والآمن لتسهيل جميع جوانب الحياة اليومية للمواطن والمقيم والزائر، بتقديم خدمات إلكترونية لهم لإنهاء أعمالهم اليومية من مكان واحد. يُذكر أن الأمم المتحدة قد أطلقت جائزتها للخدمة العامة في عام 2003؛ لتشجيع الابتكارات العالمية المتميزة في مجال الخدمة العامة ودعمها ضمن المنتدى السنوي.

المصدر: واس.

السابق الزعاق: الـ70 يومًا القادمة هي الأيام الأحر في العام
التالى شؤون الحرمين تناقش برامج وخطط منظومة خدمات المسجد الحرام