بعد زعمه أن الجهر بالإلحاد واللادينية يتسق مع رؤية المملكة.. هكذا رد عبدالرحمن بن مساعد يرد على الحوثي السابق علي البخيتي

رد الأمير ، عبد الرحمن بن مساعد، على الحوثي السابق ، علي البخيتي، بشأن زعم الأخير أن الجهر بالإلحاد واللادينية حق من حقوق الإنسان، ويتسق مع “رؤية السعودية 2030 بعد تغريدة للأمير عن التشكيك في “المحرقة النازية” و”الإلحاد”.
وفي البداية نشر الأمير ، عبد الرحمن بن مساعد، ، تغريدة على حسابه في “تويتر” قال فيها: “في الغرب..إن شككت في المحرقة النازية لليهود أو حتى قللت من رقم الضحايا لا يعتبر هذا حرية رأي وإنما جناية تحاكم عليها وفق القانون. لذلك..أن يجاهر أحد بإلحاده في السعودية ويسيء للذات الإلهية – جل الله وتعالى- فهذا ليس بحرية رأي، وإنما أمر حقير وسافل يستحق العقوبة والمحاسبة”.

وأعاد الحوثي السابق علي البخيتي، نشر هذه التغريدة، معلقا عليها بالقول: “المقارنة خاطئة أخي عبد الرحمن، قانون انكار المحرقة الهدف منه مواجهة النازية، وله ظروفه الخاصة، أما الإلحاد واللادينية فحق من حقوق الإنسان الجهر بها، ويتسق مع “رؤية السعودية 2030 في تقبل الثقافات والأديان المختلفة بحسب زعمه.
ورد عليه الأمير عبد الرحمن قائلا: “هل سميتك؟! قلتُ أن المجاهرة بالإلحاد والإساءة للذات الإلهية أمر حقير وسافل، وأنت تقول لم تسئ للذات الإلهية، فلماذا اعتبرت الأمر يعنيك ؟! نتقبل الآخر المختلف ثقافة ودينا..ولا نتقبل رأي حقير سافل يجاهر بسب الله ويسخر وينتقص منه ويؤذي من آمن به، فلا تلصق هذا برؤية السعودية بهتانا”.

السابق نظام معلوماتي إلكتروني في 27 مستشفى - #عاجل
التالى 7 خطوات للإبلاغ عن فقدان الهوية الوطنية