بعد إغلاق النمسا وأيرلندا.. الحجوزات السعودية تتجه لدول أخرى

أعلنت النمسا الإغلاق العام لتصبح أول دولة أوروبية تعيد فرض إغلاق وطني هذا الشتاء، مما يعني تعليق السياحة، كما تخطط النمسا لتكون أول دولة في أوروبا تجعل لقاحات كوفيد-19 إلزامية لجميع الأشخاص المؤهلين، كما حظرت أيرلندا التحرك في أوقات معينة؛ لتعيد فرض حظر التجول، وتغلق العديد من الجهات السياحية. وأعلن المستشار النمساوي ألكسندر شالنبيرغ الإغلاق العام بسبب تفاقم أزمة “كوفيد-19” على مستوى البلاد.

وقال “شالينبرغ”: إن حكومته تسعى إلى فرض التلقيح بداية من الأول من فبراير وأن معدّل الملقّحين بشكل كامل في النمسا بلغت نسبتهم نحو 65%، وهي تعتبر بين المعدلات الأدنى المسجّلة في الاتحاد الأوروبي. ويبدأ الإغلاق الوطني العام اليوم الاثنين 22 نوفمبر، ويستمر لمدة عشرة أيام في حده الأدنى، وقابل للتمديد مع ضرورة ارتداء الكمامات الواقية من نوع FFP2 داخل كل الأماكن المغلقة، وأنه في إمكان الموظفين طلب العمل عن بعد من المنزل إن كان ذلك ممكنًا وفقًا لـ”سي إن إن”. وحول الحجوزات السعودية المتجه إلى فيينا في توقيت الإغلاق العام توقع خبراء السياحة إلى تحولها إلى دول أخرى؛ مثل: سويسرا، وإسبانيا، وإيطاليا، وهولندا، مع سماح شركات الطيران باسترداد القيمة أو تغيير المسارات الجوية وفقا للانظمة المتبعة في السعودية من هيئة الطيران المدني والتي تخص حقوق المسافر.

المصدر: CNN

السابق القبض على عشرة أشخاص ظهروا في مشاجرة
التالى 60 مشروعا علميا للموهوبين في إبداع 2022