إنقاذ 31 فصيلة طيور مهاجرة

إنقاذ 31 فصيلة طيور مهاجرة
إنقاذ 31 فصيلة طيور مهاجرة
بدأ مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة في الأحساء توزيع 2000 سقاية مياه وغذاء لإنقاذ 31 فصيلة من الطيور المهاجرة والمحلية من شدة الحرارة التي تشهدها المحافظة حاليًا، ووصلت إلى 48 درجة مئوية خلال ساعات الظهيرة.

أبرز المعابر

وأكد أطباء وفنيون بيطريون قائمون على مبادرة: «سقيا الطيور 2»، في مدينة جواثى السياحية لـ«الوطن»، أن السعودية تعتبر من أبرز معابر الطيور المهاجرة في العالم، وتستقبل الطيور على مدار فصول السنة، إذ تعبر الطيور من أوروبا وآسيا الأراضي السعودية إلى أفريقيا، مشيرين إلى أن الصيد الجائر ليس سببًا رئيسًا في تهديد وانقراض تلك الطيور، إنما التوسع العمراني، واختفاء المأوى المناسب لهم، ورش المبيدات الكيميائية.

التوازن البيئي

وأضافوا بأن الطيور، تضمن التوازن البيئي، وأن مكتب الوزارة، يعمل للحفاظ على هذا الدور الرئيسي، والحفاظ على البيئة في الأحساء، كأكبر واحة نخيل في العالم، وتعبر سنوياً فيها ملايين من الطيور المهاجرة، وأوصوا بنشر السقاية ووضعها في أماكن الظل، واختيار مواقع تتواجد وتتركز فيه الطيور، مشيرين إلى أن بعض فضلات الطيور تنقل أمراض، وتحاشيا لإتلافها من الكلاب الضالة، يفضل وضع السقاية عاليا.

الرفق بالحيوان

بدوره، أكد مدير عام مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة في الأحساء المهندس ابراهيم الخليل، أن المبادرة، التي حملت شعار: «في كل كبدٍ رطبة أجر»، تستهدف إنقاذ الطيور المهاجرة والمحلية، علاوة توعية المواطنين والمقيمين للعناية بهذه السقايات، ووضعها في الأماكن المناسبة، بالإضافة إلى توعية المجتمع بمفهوم الرفق بالحيوان، والإرشاد البيطري، والتعريف بأبرز أمراض الطيور وطرق علاجها والوقاية منها.

بعض مسميات الطيور المهاجرة

الفلامنجو

السنقيل

القمري

مرزة البطائح

درسة الشعير

خطاف

أبو اليسر

رفرافة


السابق آلية التعامل مع غير المحصنين بالقطاعات العامة والخاصة وغير الربحية
التالى عاجل | حكم ابتدائي بإلغاء غرامات كسر تأشيرة العمرة