زار عددٌ من سفراء وممثلي رابطة «آسيان» ASEAN (إندونيسيا، سنغافورة، بروناي، ماليزيا، ميانمار، الفلبين، تايلند، وفيتنام) اليومَ الأحد (04 أبريل 2021م)، مقرَّ المعهد الدولي للدراسات الإيرانية (رصانة) في الرياض.

وكان في استقبالهم مؤسِّس ورئيس المعهد الدكتور محمد بن صقر السلمي، الذي رحَّب بهم، وقدَّم نبذةً عن المعهد، واستعرضَ منتجاته البحثية والمعرفية ونشاطاته.

 وجرى خلال اللقاء الذي حضرهُ باحثو ومستشارو معهد «رصانة»، تبادُل وجهات النظر حولَ عددٍ من القضايا الإقليمية والدولية، وسُبُل التعاون.

وشدَّد الدكتور السلمي على أهمية توطيد الجهود البحثية والمعرفية لمواجهة نشاطات إيران في المنطقة، ومحاولاتها امتلاكَ السلاح النووي، وتصدير ثورتها ونشر نسختها من المذهب الشيعي وتأجيج الصراعات الطائفية، وبسط نفوذها على عددٍ من الدول سواءً في منطقة الشرق الأوسط أو خارجها؛ وأعرب السفراء عن سعادتهم بهذه الزيارة التي وصفوها بالثَّرية، مشدِّدين على ضرورة التعاون بين «رصانة» ومراكز الفكر في بلدانهم.