مشروع من الشغف إلى الواقع

مشروع من الشغف إلى الواقع
مشروع من الشغف إلى الواقع
بدأ مشروع خاص لرائدتي أعمال بميول وهواية لتجهيز مناسبات شخصية وعائلية خاصة، ثم تحول إلى فكرة مشروع ريادة أعمال، حيث قدمت فيه نائلة وشريكتها خبرتهما الشخصية في تنظيم المناسبات العائلية وغيرها من الحفلات لتوفير مصدر دخل يساعدها على إعالة نفسها وعائلتها.

كرم الضيافة

بدأت نائلة حديثها بأن أكبر سبب دفعها لتصر على تجربتها هو أن المجتمع السعودي يشتهر بكرم الضيافة وتقديم أفضل ما لديه لضيفه، من هنا بدأت تتساءل عن إمكانية جعل هذه الفكرة واقعا ملموسا يمكن تنفيذه، وهي تعرف ميولها إلى تقديم ضيافتها بأفضل شكل، ففكرت أن تشارك بها الآخرين وأن تبذل جهدا كبيرا في الإعداد لاستقبال ضيوفها.

جهات تأمين

لجأت نائلة إلى جمع كل المستلزمات في مكان واحد لتقليل المجهود الكبير المرافق لأي مناسبة أخرى عليها وعلى الآخرين، بدلا من التنقل إلى أكثر من جهة لتأمين احتياجات مناسبتها الشخصية التي ستقيمها. وأضافت بأنها بدأت بتطبيق الفكرة في مناسباتنا العائلية عن طريق إخبار بقية أفراد العائلة بترك المهمة لها.

وتضيف قائلة:«أحب الإبداع في تقديم وإخراج الفكرة، حتى في اختيار الألوان أحرص على ألا تكون ألوانا متكررة أو مستهلكة بل تكون مختلفة وخارجة عن المألوف، بشرط أن تكون متناسقة وجميلة».

كما ذكرت أن مجال تنظيم الحفلات مجال خصب للاستثمار، وهو فرصة سهلة وميسرة وفي متناول الجميع لأننا كمجتمع يحب تقديم الأفضل لضيوفه وإكرامهم على أكمل وجه.


السابق السجن 106 سنوات ومصادرة 465 مليون ريال لعصابة غسل أموال
التالى 9 توصيات في ختام ملتقى التعليم الإلكتروني بتعليم ينبع