أنحاء – فهد عبدالله الرفاعي:

 

ضمن فعاليات المشروع الكشفي الوطني لنظافة البيئة وحمايتها في دورته الـ١٣، نفذ فريق كشافة تعليم ينبع بمشاركة كشافة مدرسة سعد بن معاذ الابتدائية مشروع تنظيف المتنزه البري بوادي خمال،  بهدف رفع الوعي بأهمية حماية البيئة، وتنمية ذلك في نفوس الطلاب ليصبح واقعًا في حياتهم.

هذا وقام فريق الكشافة بأعمال النظافة بموقع المتنزه البري، حيث تم تنظيف المنطقة من المخلفات، والتي تشكل خطورة على الصحة العامة من خلال تزويد الفرق بجميع الأدوات اللازمة لضمان فعالية التنظيف.

وأوضح المفوض الكشفي بتعليم ينبع موفق الزويهري، أن فريق العمل بالكشافة يسعى لتحقيق أهداف المشروع بما يتوافق مع برامجه وفعالياته وينسجم مع رؤية المملكة 2030، التي وضعت البيئة والتنمية المستدامة أحد أهدفها الرئيسة حيث نصت أن الحفاظ على البيئة والمقدرات الطبيعية من واجباتنا الدينية والأخلاقية والإنسانية، ومن مسؤولياتنا تجاه الأجيال القادمة.

وأبان الزويهري، أن فعاليات المشروع الكشفي الوطني لنظافة البيئة وحمايتها في دورته الـ١٣  المنفذة في محافظة ينبع هذا العام يتخللها العديد من الأنشطة الميدانية التي تشمل زراعة 250 شجرة مانجروف مقدمة من شركة أرامكو، بالإضافة إلى تنظيف المنتزهات البرية في كل أسبوع بمشاركة طلاب الكشافة في المدارس, لترسيخ مفهوم أهمية الحفاظ على البيئة، بالإضافة إلى تفعيل الدور المجتمعي للحفاظ عليها والممتلكات، فضلاً عن رفع مستوى مسؤولية الأفراد تجاه البيئة، والإسهام في الحد من التلوث البيئي.