قال المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور محمد العبدالعالي، إن اللقاح السعودي المضاد لفيروس كورونا ما زال في مراحل البحث.

وأضاف متحدث الصحة (لقناة «السعودية)، إنَّ اللقاح في المراحل التجريبية؛ ليجتاز المراحل القادمة لإثبات مدى فاعليته من عدمه.

وأضاف: من المبكر جدًا الحديث عنه، لكننا نستبشر دائمًا بالخير، ونعتقد أنَّها خطوة محكمة جدًا.

وتابع: تثبت أن لدينا في المملكة سعوديين وسعوديات نفخر بهم على المستوى الوطني والعالمي ونفخر بما يتم إعلانه.

وأشاد «العبدالعالي» بجهود الهيئة العامة للغذاء والدواء، قائلًا: إننا فخورون جدا بهذه الهيئة ومستواها المرموق دوليًّا، وسمعتها وقوتها في إدارة الأمور المتعلقة بالجودة وإدارة الأدوية والأغذية.

وقال إنَّ ما يتم اعتماده منها أمر أساسي وجوهري في شأن القبول بدخول اللقاحات إلى المملكة العربية السعودية.

وأضاف: إن المجتمع بعد رؤيته للأرقام المنخفضة للإصابات المسجلة بفيروس كورونا، ومع توافر اللقاحات البعض أعتقد أن الجائحة انتهت.

وأشار إلى أنَّ فيروس كورونا ما زال موجودًا، بينما عاد البعض ونتيجة تسرب شعور خاطئ إليه، فعاد للتجمعات العائلية ومناسبات الزواج والعزاء والمطاعم والأسواق، بينما المعركة لم تنتهِ.