افتتح وزير النقل المهندس صالح الجاسر، (الأربعاء)، مرافق مناولة المواد الطبية في محطة سال للشحن بقرية الشحن النموذجية بمطار الملك خالد الدولي في الرياض، وذلك لتمكين نقل لقاحات فيروس كورونا المستجد.

وتصل الطاقة اليومية للمناولة في المناطق المبردة إلى ١٥٠شاحنة، فيما تبلغ مساحة المناطق المبردة الجديدة ٣ أضعاف المساحة السابقة.

وتحتوي المنطقة على ١٣ مستودعاً مبرداً مخصصاً للشحنات القابلة للتلف وشحنات المواد الطبية القادمة إلى الرياض، بحيث يخصص كل مستودع بدرجة حرارة تناسب كل مادة طبية.

واطلع الجاسر أيضاً على المرافق الخاصة بمناولة شحنات التجارة الإلكترونية، إضافة إلى تجوله بالمرافق الخاصة بمناولة الشحنات جاهزة التصدير، والإمكانات المستخدمة والآليات المتبعة، والتي من شأنها الارتقاء بخدمات النقل والخدمات اللوجستية.