أعلنت منصة جود الإسكان تخطي حاجز المليون مساهم ممن بذلوا عطاءاتهم وجادوا بما لديهم لدعم الأسر الأشد حاجة للمسكن، وذلك بالتزامن مع مرور 500 يوم على انطلاق المنصة، وعبر العاملين على المنصة عن امتنانهم العميق لشركاء الخير الذين قدموا الدعم السكني من خلال قنوات الدعم المتاحة عبر المنصة الإلكترونية، كما ثمنوا الدعم السخي الذي حظيت به المنصة في بدايتها على يد خادم الحرمين الشريفين بن عبدالعزيز آل سعود بتقديم 100 مليون ريال، و50 مليون ريال من وليّ عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير بن عبدالعزيز – حفظهما الله-.

وتواصل “جود الإسكان” مسيرتها الخيرية عبر سواعد المساهمين من أبناء الوطن المعطاء بتمكين 863 أسرة من تملك المسكن المناسب، ودعم تكاليف الإيجار لنحو 2692 أسرة، ما ساهم في تخفيف معاناتهم وسد احتياجهم للسكن.

وأشاد معالي وزير الإسكان الأستاذ ماجد بن عبدالله الحقيل على حسابه عبر منصة “تويتر” ما حققته “جود الإسكان” بالوصول إلى ما يتجاوز 1.4 مليون من المساهمين في منصة جود؛ وذلك بعد 500 يوم من تدشين المنصة، مبدياً سعادته بما حققته منصة جود من دور مجتمعي وإنساني رائد من خلال دعم الأسر الأشد حاجة للمسكن، وقد شكر معاليه باسم الأسر المستفيدة كافة المساهمين الداعمين.

وتُعَد منصة جود الإسكان واحدة من مبادرات مؤسسة الإسكان التنموي الأهلية الهادفة إلى إشراك أفراد المجتمع السعودي في برامج التنمية المجتمعية، من خلال العمل على إيصال العطاءات الخيرية إلى مستحقيها بأيسر الطرق وأسرعها، ووفق آلية مُحَوْكمة تضمن إيصال العطاء الخيري إلى مستحقه الحقيقي.