بهدف تعزيز مستوى الجودة والسلامة على الطرق.. وزارة النقل تنجز العديد من أعمالها خلال سبتمبر

قامت وزارة النقل خلال شهر سبتمبر الماضي لعام 2020م، بعدد من الأعمال والمشروعات على الطرق التابعة لها في كافة مناطق المملكة، للمساهمة في رفع مستوى السلامة والجودة على الطرق وتعزيز كفاءة تشغيلها، من خلال فحصها وتحديد احتياجاتها بناء على العديد من الإجراءات والدراسات والاختبارات عليها، إضافة إلى رفع مستوى الطرق الترابية والقيام بأعمالها.

حيث قامت الوزارة بالعديد من المشروعات المساهمة في رفع مستوى السلامة على الطرق، من خلال تركيب وصيانة (985) لوحة من اللوحات التحذيرية والإرشادية، وإنجاز حوالي (260) كيلومترًا من أعمال الطرق، التي شملت تنفيذ أعمال تركيب حواجز (دورانية)، وتنفيذ سياج للطرق، بالإضافة إلى العيون الأرضية (عيون القطط) في أكتاف الطرق، وتنفيذ أعمال دهانات الطرق، بالإضافة إلى أعمال الحواجز الخرسانية والمعدنية والكيبلية.

كما قامت الوزارة بمسح وتهذيب وتسوية أكتاف الطرق بإجمالي أطوال بلغ (11765) كيلومترًا، والانتهاء من نظافة مجاري الأودية وتنظيف منشأة تصريف المياه لـ(12665) موقعًا، وذلك ضمن أعمالها التي تسهم في رفع الجودة على الطرق من خلال برامج أعمال الصيانة العادية والوقائية.

وعلى صعيد مسح وتقييم الطرق، فقد أنهت الوزارة مسح وتقييم (60) جسرًا، كما قامت بحزمة من الأعمال على أكثر من 17 ألف كيلومترًا، وذلك من خلال مسح الأضرار بالأسطح الاسفلتية، وقياس معامل الوعورة العالمي للطرق، وقياس القوة الإنشائية والانحراف في طبقات الرصف، بالإضافة إلى قياس سماكات طبقات الرصف، وقياس مقاومة الانزلاق على أسطح الطرق، والمسح الجغرافي للنقاط المرجعية على الطرق، والمسح الجغرافي للمسارات الطولية، تأتي هذه الأعمال تعزيزًا لكفاءة التشغيل من خلال فحص الطرق وتحديد احتياجاتها.

وعلى صعيد الطرق الترابية، فقد أنهت وزارة النقل أعمال مسح وتمهيد الطرق الترابية بإجمالي أطوال (8240) كيلومترًا، إضافة إلى استخدامها كميات الاسفلت المكشوط والذي يقدر بحوالي (11740) متر مكعب، مما يساهم في رفع كفاءة العقود الحالية وتخفيض التكاليف المالية لتلك الطرق، بالإضافة إلى تنفيذها 14 مشروعًا تنمويًا آخرًا على صعيد الطرق بإجمالي أطوال (207) كيلومتر.

وتعكف الوزارة على تنفيذ أعمالها بأعلى معايير السلامة والجودة على الطرق، وضمان استمرار أعمالها وفق الخطة التشغيلية للوزارة، لإنجاز كافة المشروعات ومواجهة جميع التحديات والأزمات، تعزيزًا لكفاءة التشغيل والأداء وتقديم خدمات فعالة للمستفيدين، تحقيقًا لأهداف ومبادرات رؤية المملكة 2030م.

السابق تأخير معادلة الشهادات ينافي تصريح التعليم بـ7 أيام عمل
التالى %38 المنجز فقط من 96 ألف طلب تنفيذ خلال شهرين