تركي بن طلال: همم الرجال تصنع الفارق ونشامى عسير أنموذج للتطوير

تركي بن طلال: همم الرجال تصنع الفارق ونشامى عسير أنموذج للتطوير
تركي بن طلال: همم الرجال تصنع الفارق ونشامى عسير أنموذج للتطوير

أمير عسير يوقع عقد شراكة عن أهالي ثلوث حسوة (الوطن)

رفض أمير منطقة عسير قيامه بزيارة لنماذج مختارة من أعمال «نشامى عسير»، وقرر زيارة كل نشامى المنطقة في مواقعهم تقديرا واحتراما لجهودهم، حيث عرض عليه من مشرفي النشامى مقترح لزيارة نماذج محددة من النشامى تكفي عن زيارة البقية، نظرا لكثرة العدد وتباعد المواقع، وأن الأمر يحتاج قرابة 3 أسابيع لزيارتها، إلا أن الأمير تركي بن طلال أصر على زيارة كل النشامى في محافظات ومراكز المنطقة جميعا وخلال 3 أيام.

استعادة أصالة الماضي

ثم توجه أمير عسير بعد ذلك إلى سوق ثلوث حسوة التاريخي، وشهد توقيع اتفاقية بين شباب نشامى عسير في حسوة وإحدى المؤسسات الخاصة لتدريب وتأهيل الشباب. ثم غادر بعد ذلك متوجها إلى مقر نشامى الحي في قرية صلب التي اشتملت على ديوانية الشهداء، وأثنى على والد أحد مصابي الحد الجنوبي وصاحب مبادرة التبرع بالموقع لإنشاء ديوانية أطلق عليها اسم «الشهداء» لتصبح تحت تصرف أبناء شهداء الواجب.

بعد ذلك طلب الأمير من الجميع الاستماع لوزير الموارد البشرية كشريك فعال مع نشامى عسير، الذي تحدث للجميع من خلال الاتصال الصوتي قائلا «إن نشامى عسير ضربوا أروع الأمثلة في هذا العمل الضخم والكبير وما يحدث في عسير شيء مختلف ونحن معكم».

بعد ذلك، غادر الأمير تركي صلب متوجها إلى قرية «وسانب»، واطلع فيها على ممر السعادة الذي يرتبط بالقرية القديمة، ثم زار قرية «آل دعشوش» التاريخية، وتوجه إلى مركز قنا وزار أقدم مدرسة في قنا التي قام نشامى الحي بإعادة تأهيلها واطلع على بعض الوثائق التاريخية التعليمية القديمة، التي تؤرخ لحركة التعليم في قنا، ثم زار بعد ذلك أجمل مطل في قنا واعتبره عملا نموذجيا رائعا.

وأشاد الأمير تركي بن طلال بدور البلدية التي وصفها بالمخلصة، قائلا: «لا يوجد مستحيل أمام عزيمة الرجال، هنا حققتم منجزا ضخما وشاهدا كبيرا على أن الاعتماد على الإمكانات وعضد الأبطال حقق المراد، وليس هناك عذر أمام من يبررون بعدم وجود ميزانيات، ما نشاهده اليوم في قنا شيء يفوق الوصف ويدعو الجميع للتعلم من روح الفريق الواحد الذي صنع المستحيل».

واختتم أمير عسير جولته بزيارة نشامى القحمة، وسطر إعجابه بكل ما شاهده واعتبر تلك الجهود عملا يستحق كل الشكل والتقدير، وواصل الأمير تركي بن طلال جولته لليوم التالي يوم أمس على قصور أبو سراح والسودة وبني غنمي وشرق منطقة عسير، فيما يستكمل جولته في بيشة اليوم الأربعاء.

تحفيز أمير عسير للنشامى

- فخور جدا بما أشاهده اليوم

- قبل أشهر قليلة جدا لم تكن هذه المواقع بالصورة التي هي عليها اليوم

- نحن مسؤولون عن تطوير وتنظيف وتنظيم قرانا والمحافظة عليها

- شغلكم الطيب سينشر أمام الملأ وتشاهدكم المملكة بأكملها

- أنتم أنموذج حي لأي عمل نريد تطويره

- لا يوجد مستحيل أمام عزيمة الأبطال وصناعة المستحيل

اليوم الأول من جولات نشامى الحي

- ثاه

- حورة قيس

- وطن ذا مسودة

- قرية صلب

- قرية وطن وسانب

- قرية آل دعشوش

- مدرسة قنا القديمة

- أجمل مطل بقنا

- القحمة


السابق أمر ملكي بتمديد خدمة مدير الشؤون الصحية بالحرس الوطني
التالى النيابة العامة تُحدد شرط مراقبة المحادثات الهاتفية وضبط المراسلات والخطابات والمطبوعات